استنكر د. فهد ابو الحاج مدير عام مركز ابو جهاد لشؤون الحركة الاسيرة في جامعة القدس ما قامت به قوات الاحتلال الاسرائيلي صباح هذا اليوم من هجوم وحشي على جامعة القدس وهي  مؤسسة تعليمية بدون اي مبرر يذكر ، وتخلل ذلك إلقاء قنابل الغاز بين صفوف الطلبة والموظفين والاكاديميين، ان وجود الجنود الاسرائيليين امام مدخل الجامعة الرئيسي كان يعبر عن استفزاز مباشر للطلبة والموظفيين .

 

 

 

وحمل ابو الحاج الجيش الاسرائيلي مسؤولية كاملة عن ما حدث ، واستهجن بالوقت نفسة التصرف الغير مسؤول وغير مبرر للهجوم الوحشي على الجامعة والتي تعتبر من اكبر المؤسسات التعليمية في فلسطين ، ويعتبر هذا الهجوم بمثابة ارهاب اسرائيلي مباشر على طلبة وموظفيين عزل في الجامعة .

واكد استنكارة على ممارسات الحكومة الاسرائيلية اليمينية المتطرفة والتي تشرف على ارسال عدد من المستوطنيين باقتحام المسجد الاقصى المبارك واذ نحذر بالوقت نفسة اي سلوك نشاز والعبث بالمؤسسات الدينية المسيحية والاسلامية .